لغات الموقع

English

 

 
 
 

الدمار

بني إسرائيل أمة فضلها الله و أكرمها و أنعم عليها من كل شيء و لكنهم كانوا الأكثر جحودا و كفرا بأنعم ربهم . وعدوا بأن يعلن علوا كبيرا . و لكنهم سيسوى بهم الأرض كرتين .و في المرة الأخيرة سيتبروا تتبيرا .

قد يظن المظلوم أن دماء الظالم هي التي ستشفي غليله . و تجرعه من تلك الدماء ستجعله يأخذ انتقامه .

ماذا لو كان هذا الظالم له ملايين التابعين ؟ماذا سيحدث حينما تصبح الدماء محيطات لا تنتهي ؟ ماذا سيحدث لمصر حينما يكون الطوفان دما لا ينتهي ؟ 

أظن أنه حان الوقت أن نتكلم و نصرخ بما فينا من وجع و ألم و آسى على مصرنا الحبيبة . تخاطفها المتخاطفون و سرقها السارقون و حاز بها الغالب القوي .

المزيد من المقالات...

مشروع الكتابة للجميع

مشروع الكتابة للجميع

رابطة شباب الإبداع

مشروع الكتابة للجميع- اقرأ المزيد

نرحب بالكُتّاب والقراء و مصممي الصور و الفيديوهات و المسوقين عبر شبكات التواصل الاجتماعي

 

تبرع

نحتاج دعمكم المادي لنقدم الأفضل دوما

(يمكنكم التبرع ببطاقات الإئتمان)

ادعمنا

كاتب الشهر

كاتب الشهر

كاتب الشهر الأستاذ هاني القادي عن قصته فتاة في بئر الضياع

 

 

ساهم بنشر المعرفة

بنقرات قلائل من على جوالك يمكنك المساهمة في مشروع ثقافة ومعرفة

اقرأ المزيد

اقرأ أيضا

تابعني على بريدك

أدخل بريدك الإلكتروني:

الخدمة مقدمة من FeedBurner